لا يمثل الأول من يناير/ كانون الثاني تاريخاً موحداً لبدء العام لدى جميع الشعوب بل يختلف الأمر باختلاف الثقافات. المسيحيون أنفسهم مختلفون حول تاريخ رأس االسنة الميلادية. هذه نماذج لشعوب تحيي هذه المناسبة في مواعيد مختلفة.

لابد أن نعرف بدءاً أنّ الأول من كانون الثاني/ يناير كموعد لبدء العام مرتبط بما يعرف بالتقويم الغريغوري الذي يقسّم السنة إلى 365 يوما على مدى اثني عشر شهراً. فأقباط مصر مثلا يحتفلون بالعام الجديد يوم 7 كانون الثاني/ يناير، لكن سبب الخلاف في هذا المثال ليس مذهبياً أو دينياً كما يتبادر لذهن بعض القراء، بل سببه فلكي مرتبط بتغير الموضوع، بما يُعرف في الثقافة العربية ب “الانقلاب الربيعي”، الذي يقع في 21 آذار/ مارس من كل عام. وعموماً تختلف تقاويم الشعوب باختلاف الثقافات، وباختلاف الحسابات الفلكية فيها إلى حد كبير، وهذه بعض الأمثلة وقد ورد بعضها على صفحة أس بي أس نيوز الأسترالية:

العام الصيني الجديد:
ويبدأ في كانون الثاني/ يناير بأوقات مختلفة وينتهي عادة في 8 شباط/ فبراير، ويطابق الإحتفال بالتقويم القمري. ويسمى الإحتفال به عندهم “مهرجان الربيع” لأنه مرتبط بالتقويم القمري لديهم. وتطوف المدن خلاله مواكب تحمل ألوانا من التنين والفوانيس، ويدور العام كل مرة على شيء.
العام الكوري الجديد “سيؤلال” :
ويحيى لمدة 3 أيام تعطل فيه كل الأعمال، ويعيش الناس موسم إحتفال دائم ، ينتهي أيضا في 8 شباط/ فبراير من كل عام.
العام البالينيزي الجديد (في اندونيسيا) :
ويطابق اليوم الأول في تقويم ساكا القمري عندهم، ويعرف باسم “ناييبي” ويقع في 9 آذار/ مارس من كل عام.
نوروز (العام الفارسي والكردي الجديد) :
ويقع في 20-21 آذار/ مارس من كل عام ، وهو بداية حلول فصل الربيع لدى هذه الشعوب. يجري الإحتفال به بنفخ أبواق كبيرة ، وبإيقاد النيران في سفوح الجبال والمدن.
أول العام الهجري لدى المسلمين وكثير من العرب : وهو يعتمد على ظهور القمر، لذا فإنّ العام الهجري يقع في 354 يوماً بحسب دورات القمر الظاهرة، ويعتبر الأول من محرّم هو بداية لهذا العام.
أول العام لدى شعوب شبه القارة الهندية :
وهي متنوعة حسب إختلاف الثقافات ، فهناك العام الجديد في تيليغو وكانادا بجنوب الهند ويقع في 8 نيسان/ ابريل من كل عام. وكذلك أول العام الزينهاليزي في 14 نيسان/ ابريل من كل عام، فيما يحتفل التاميل بنفس التاريخ ولكن بطقوس مختلفة.
أول العام اليهودي الجديد :
ويقع في 2 تشرين الأول وحتى الرابع منه، ويدعى “روش هاشناه”. ويوزعون إبانه العسل والتفاح وأطعمة أخرى.
رأس العام الأبورغيني (شعب استراليا الأصلي) : ويقع في 30 تشرين الأول/ أكتوبر من كل عام، وكان يشهد احتفالات تقيمها قبائل المورادور، التي انقرضت تقريبا اليوم.
العام الأمازيغي:
الاحتفاء برأس السنة الأمازيغية يصادف ليلة 13 يناير وهو تقليد في ثقافات الأمازيغ في شمال أفريقيا ويحيونه سكان هذه المناطق بطقوس مختلفة باختلاف التقاليد والعادات.

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here