نجت الأرض من دمار هائل كاد يلحقه بها كويكب اقترب منها الأسبوع الماضي بسرعة فائقة دون سابق إنذار، بشكل فاجأ العلماء.

الكويكب الذي سماه البعض “قاتل المدينة”، مر قرب الأرض بسرعة تقارب 54 ألف ميل في الساعة، ويوم الخميس الماضي كان على بعد 45 ألف ميل منها فقط، أي أقرب من القمر، وفقا لناسا.

الكويكب بحجم صخرة كبيرة، وقد أصبح مرئيا منذ بضعة أيام فقط.

٣٬٤٤٧ من الأشخاص يتحدثون عن ذلك

استاذ الفلك آلان دوفي قال لصحيفة سيدني مورنينغ هيرالد “كان من الممكن أن يتسبب (الكويكب) بانفجار يفوق طاقة الانفجار الذري في هيروشيما بأكثر من 30 مرة”.

وأقر علماء الفلك بأنهم تفاجأوا بقدوم الكويكب لأنه جاء من اتجاه الشمس.

ويقدر العلماء عدد الكويكبات القريبة من الأرض بنحو 20 ألفا وقد ظهر أحدها في عام 2013 في سماء روسيا، مما أدى إلى إصابة 1600 شخص.

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here