الفن و المسرح – صوت الطفل

تنفيذا لمضامين البرنامج السنوي لمؤسسة التفتح الفني والأدبي الانبعاث (قطب الفنون) ؛ التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بأكادير إداوتنان ؛ شهدت رحاب المؤسسة صبيحة يومه السبت 11 ماي 2019 ؛ فعاليات الملتقى التكويني في مجالي المسرح والموسيقى لفائدة منشطي الأندية التربوية للمؤسسات التعليمية بأسلاكها الثلاث ، والتابعة للمديرية الإقليمية وذلك في إطار الإستراتيجية التي تبنتها المؤسسة بهدف تأهيل الأطر التربوية الفاعلة في الحياة المدرسية ؛ لإشراكها في الإرتقاء بالطاقات الفنية للمتعلمين وتنمية الحس الفني والجمالي لديهم وصقل مواهبهم .

و الجدير بالذكر أن المؤسسة سبق لها و أن نظمت ملتقيات و ورشات أخرى في الصوت و الصورة و الفنون التشكيلية .

وقد كان اللقاء التكويني والذي يندرج في سيرورة العطاء الفني – التأطيري للمؤسسة ؛ بفضل الخبرة العميقة لأطر المؤسسة إن فنيا أو تربويا ؛ فرصة غنية للوقوف عن قرب على المؤهلات الجيدة التي أبان عنها ثلة من المشاركين في هذا الملتقى وذلك في إطار علاقة أفقية سنحت بتبادل الخبرات وفتح آفاق إنخراط كافة المشاركين في إرساء دعائم جسور التقاسم البناء ؛ مع كافة الطاقات الفنية الفاعلة ؛ وذلك بغاية التحفيز على تحقيق الإجماع على جدوى ونجاعة وأهمية الدور التربوي – الفني – الإبداعي الطلائعي الذي تضطلع به المؤسسة .

والذي بدأ يترسخ ويتجدر بفضل الرعاية الحكيمة للقيادة التربوية للمديرية الإقليمية والإنخراط اللامشروط لأطر المؤسسة في إنجاح مقاصده ومراميه النبيلة ، وكذا الإيمان الجلي لكل من تشرب من ينابيع خبرات هؤلاء الأطر الفذة ، الذين شاءت العناية الإلهية أن يلتفوا حول الطاقة التدبيرية الخلاقة للسيد المدير الإقليمي ليشكلوا فريقا متناغما ؛ شمر على ساعد الجد وخاض التحدي من أجل تعزيز هذا الورش الواعد بالعطاء الفياض . وما ذلك على هذه الهمم العالية والنوايا الصافية بعزيز

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here