و مع ظهور الكورونا أجبرت العديد من الأسر المغربية ، إلى الدخول في الحجر الصحي حفاظا على سلامتهم و سلامة أبنائهم و سلامة الآخرين ، و هو فرصة للتقرب إلى أطفالهم و إكتشاف مواهبهم و الإهتمام بهم قدر المستطاع.
و تعتبر الطفلة ” ندى سعدي ” من المواهب الصغيرة التي برزت موهبتها من داخل الحجر الصحي .
موقع ” صوت الطفل الإلكتروني ” أجرى الحوار مع الطفة ” ندى ” ، و جاء فيه ما يلي :

1- في البداية عرفينا بنفسك ؟

أنا ندى سعدي ، من مواليد 2010 .

2- ما هو مستواك الدراسي ؟

المستوى الدراسي الرابعة إبتدائي ، مؤسسة القلم الخصوصية بأكادير .

3- ما هي هوايتك المفضلة ؟

هوايتي المفضلة هي الرسم .

4- كيف تقضين حجرك الصحي ؟

أقضي وقتي في الحجر الصحي بالمنزل في هذه الظروف حفاظا على صحتي وصحة عائلتي.

5- يعتبر الرسم من مواهبك ؟ كيف إكتشفت هذه الموهبة ؟ و من له الفضل في إكتشافها ؟

نعم إكتشفت أنني شغوفة بالرسم منذ صغري ، وقد ساعدني في تحقيق رغبتي في ذلك كل من أبي وأمي وأساتذي ، الذين أوجه لهم التحية من هذا المنبر .

6- كيف توازين بين موهبيتك ( الرسم ) و بين دراستك ؟

أنا و لله الحمد متوفقة في دراستي وهذا الفضل راجع لأساتذتي وعائلتي . لاكن أحب الرسم وهو هوايتي المفضلة في ساعات فراغي.

7- أشناهو الحلم ديالك في المستقبل ؟

الحلم ديالي نتمنى نكون رسامة كبيرة ومشهورة نشرف بلادي على الصعيد الوطني والدولي لما لا.

8- واش بغيتي تستامري في هاذ الميدان ديال الرسم ؟

الأمنية ديالي باغيا نستمر فهاذ الميدان .

9- ماهي رسالتك للأطفال باش يحافظو على سلامتهم و الوقاية من مرض فيروس كورونا ؟

رسالتي للأطفال كنقول ليهم يستغلو الفرصة ديال الحجر الصحي ويديرو شي حاجة لتنفعهم بحال الرسم أو الطبخ أو الشعر ، أي حاجة تكون فيها المنفعة ديالهم مايخرجوش للشارع حفاظا على سلامتهم وصحتهم .

في الأخير موقع صوت الطفل الإلكتروني يشكرك و يتمنى لك التوفيق .

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here