صدرت للكاتب المغربي رمضان مصباح الإدريسي سيرة ذاتية رقمية بعنوان “ابن الجبال”، ضمن كتب “كيندل” التابعة لشركة أمازون.

وفي تقديم الكتاب نقرأ: “انظُرُ إلى هذه الجبال، حيث أمضيت طفولتي، وكأنها من أفراد العائلة؛ كأنها كل ما تبقى على قيد الحياة، من الأسلاف الذين مروا من هنا. كل من أمضى طفولته بين الجبال، يُصَدقني في هذا الارتقاء بها إلى درجة القرابة العائلية؛ من شدة الارتباط بها، في أغلب مناحي الحياة الريفية؛ ومن كثرة ورود أسمائها على الألسن؛ كأن الجبال، هنا، تعوض – بحضورها القوي – الأسلاف الذين طواهم الزمن”.

ونقرأ أيضا: “عشنا طفولتنا بين جبال: لعلام، بوهوا، أيَرْواوْ، تْبُونت، ثامْنارث، أم لحسن، وجبل اليهودي.. وعشرات الجبال الزكراوية الأخرى؛ فكيف أتحدث عن طفولة بدون هؤلاء الأسلاف وأكون صادقا؟”.

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here