أعلن مهرجان الجونة السينمائي، عن اختياره لفيلم التحريك المصري الطويل “الفارس والأميرة”، ليكون عرضه العالمي الأول ضمن فعاليات الدورة الثالثة، المقرر انعقادها في الفترة من 19 إلى 27 سبتمبر المُقبل.

جاء ذلك في بيانٍ رسمي أصدرته إدارة المهرجان التي أوضحت أن الفيلم سيتم ضمه إلى برامج عروض المهرجان، قبل طرحه في دور العرض التجارية، في شهر أكتوبر المُقبل، وأن هذه المشاركة تمثل جزءًا من منحى المهرجان نحو توفير منصة ومساحة عرض لكافة أشكال الإنتاج السينمائي المتنوعة.

مدير المهرجان “انتشال التميمي” قال عن مشاركة الفيلم: “يُسعدنا عرض فيلم الفارس والأميرة، الذي تكمن أهميته في كونه أول فيلم تحريك عربي، مُنفذ بالكامل من قِبل طاقم عربي. كما يمثل هذا الفيلم امتدادًا لحلم طال انتظاره في المنطقة، إذ تستكمل السينما المصرية والعربية ذلك الحلم الذي بدأته في ستينيات القرن الماضي”.

أما “أمير رمسيس” المدير الفني للمهرجان، فقال: “إن عرض فيلم الفارس والأميرة في فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائي هو خطوة نفخر بها، لريادته في اقتحام مجال كان عصيًا على الإنتاج المصري والعربي، كما أن استضافة فيلم للكاتب والمخرج بشير الديك أحد الوجوه البارزة في جيل الواقعية الجديدة للسينما المصرية في عودة منتظرة هو إضافة كبيرة للمهرجان .

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here