أصبح خل التفاح من بين أكثر المواد الغذائية التي تستهلك بكثرة، زيادة على كونه مُحفز للتخلص من الوزن الزائد، له مجموعة من الخواص الصحية، كخفض نسبة السكر في الدم، تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وغيرها من الفوائد. لماذا علينا إذا تناول خل التفاح يوميا قبل النوم؟

كيف يُحضر خل التفاح؟

بعد تخفيف السكر في الماء المُصفى يُسكب على التفاح المقطعة قطع كبيرة، يتم نقع الخليط وتركه في درجة حرارة الغرفة لمدة أسبوع أو أسبوعين. حينها يتحول السكر إلى كحول وتظهر عليه فقاعات. بعد ذلك يتم تصفية المحلول من التفاح ويُترك مرة أخرى في درجة حرارة الغرفة مدة 3 إلى 4 أسابيع. حينها يُصبح الخل جاهزا للاستعمال.

لهذه الأسباب التالية عليكم تناول الخل قبل النوم:

-مُطهر قوي الجسم:

يحتوي خل التفاح على بكتيريا نافعة تعمل على حماية الجسم وتنقيته من السموم، لهذا في حال تناول ملعقة صغيرة منه قبل النوم، يتكون قد ساعدت جسمك على التخلص من الشوائب.

-الوقاية من سكري النوع الثاني:

يساعد خل التفاح على خفض نسبة السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2. في حال كنت تتمتع بصحة جيدة ولا تشتكي من السكري، فربما خل التفاح يُساعدك على ضبط مستوى الغليكوز في الدم.

ضبط ضغط الدم:

يحتوي على الخليك الذي يعمل على ضبط ضغط الدم ويمنع تراكم الدهون في الشرايين، كما أنه يحتوي على البكتيريا المفيدة للجسم التي تساهم في الحفاظ على صحة الشرايين.

-الوقاية من السرطان:

وقد أظهرت العديد من الدراسات أن خل التفاح يقلل من خطر انتشار الخلايا السرطانية، مما يقلل من خطر الإصابة بالأورام، بما في ذلك أورام المريء والمعدة.

-يقضي على بكتيريا الفم واللثة:

يساعد خل التفاح على محاربة البكتيريا التي تنمو في الفم واللثة، ويزيل البقع الظاهرة على سطح الأسنان كما يُساعد على تبييضها. يمكنك شربه أو غرغرة فمك به. احرص على استخدامه مرة واحدة في الأسبوع لتجنب إتلاف مينا الأسنان.

-مخفض للكولسترول:

يعمل حمض الخليك على خفض مستوى الكولسترول السيء في الجسم، مما يقي من أمراض القلب والشرايين. لهذا يُعتبر دواء طبيعي فعال لمرضى ارتفاع الكولسترول.

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here